وزير ليبي : حكومة الوفاق تتحمل نفقات مرتزقة أردوغان

قال وزير التعليم الليبي الأسبق الدكتور عبد الكبير الفاخري إن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان يريد فعل أي شيء لإنقاذ اقتصاد بلاده بعد أزمة تفشي فيروس كورونا في أنحاء تركيا وهبوط العملة المحلية، وذلك من خلال ارسال المرتزقة إلى طرابلس والحصول على خيرات ليبيا. وأوضح الفاخري لـ24 أن أردوغان يرى أن معركة طرابلس بالنسبة له فاصلة ولتنظيم الإخوان وبناء عليه يريد إرسال المزيد من المرتزقة لحسم المعركة لصالحه بأي ثمن، ولكن الجيش الليبي سوف يتصدى لذلك. وأشار الوزير الليبي الأسبق إلى أن نفقات المرتزقة القادمين من سوريا إلى ليبيا من خزانة البنك المركزي الليبي والتي تشرف عليه حكومة الوفاق، فضلا عن إرسال المليارات إلى خزانة تركيا في صورة ودائع وهو ما يجعل أردوغان يدعم الوفاق بأي شكل. كما شدد الفاخري على أن الجيش الليبي يعمل على كافة الجبهات سواء في الجبهة الغربية أو الجبهة الشرقية ولا ينظر لموضوع الهدنة حيث اخترقت منذ إطلاقها، ومعركة طرابلس ستكون معركة فاصلة للتخلص من هؤلاء المرتزقة والإرهابيين.

فتح ميديا - وكالات 

قال وزير التعليم الليبي الأسبق الدكتور عبد الكبير الفاخري إن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان يريد فعل أي شيء لإنقاذ اقتصاد بلاده بعد أزمة تفشي فيروس كورونا في أنحاء تركيا وهبوط العملة المحلية، وذلك من خلال ارسال المرتزقة إلى طرابلس والحصول على خيرات ليبيا.
وأوضح الفاخري ، أن أردوغان يرى أن معركة طرابلس بالنسبة له فاصلة ولتنظيم الإخوان وبناء عليه يريد إرسال المزيد من المرتزقة لحسم المعركة لصالحه بأي ثمن، ولكن الجيش الليبي سوف يتصدى لذلك.
وأشار الوزير الليبي الأسبق إلى أن نفقات المرتزقة القادمين من سوريا إلى ليبيا من خزانة البنك المركزي الليبي والتي تشرف عليه حكومة الوفاق، فضلا عن إرسال المليارات إلى خزانة تركيا في صورة ودائع وهو ما يجعل أردوغان يدعم الوفاق بأي شكل.
كما شدد الفاخري على أن الجيش الليبي يعمل على كافة الجبهات سواء في الجبهة الغربية أو الجبهة الشرقية ولا ينظر لموضوع الهدنة حيث اخترقت منذ إطلاقها، ومعركة طرابلس ستكون معركة فاصلة للتخلص من هؤلاء المرتزقة والإرهابيين.
 

ع.ب