نتنياهو يكشف عن خطوته القادمة في حال فوزه بانتخابات الكنيست الإسرائيلي

نتنياهو يكشف عن خطوته القادمة في حال فوزه بانتخابات الكنيست الإسرائيلي
  إسرائيليات

فتح ميديا - القدس المحتلة -

كشف رئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، اليوم الجمعة، عن خطوته القادمة في حال فوزه بانتخابات "الكنيست" الإسرائيلي".

وقال نتنياهو في تصريح صحفي: "في حال فوزي بانتخابات الكنيست واستمرار حكمي لرئاسة الحكومة، فإني سأنفذ "صفقة القرن" وضم مناطق في الضفة الغربية إلى إسرائيل، وإن احتمال حل السلطة الفلسطينية وإلغاء الأردن لاتفاقية السلام مع إسرائيل لا يهمّنا".

وفي رده على سؤال، خلال مقابلة أجرتها معه صحيفة "ماكور ريشون" اليمينية ونشرتها حول "تأثير التهديدات من الأردن والسلطة الفلسطينية على تأخير تنفيذ صفقة القرن"، ذكر نتنياهو: "التهديدات لا تهمنا",

وَاف: "أنتم ترون أنه في الأيام الأخير، واستمرارا للمقترح في واشنطن، دفعنا مشاريع كثيرة لآلاف الوحدات السكنية في يهودا والسامرة (مستوطنات في الضفة الغربية)، وآلاف الوحدات السكنية الجديدة في (مستوطنتي) هار حوما وغفعات همتوس وفي E1 (المنطقة الواقعة شرقي القدس المحتلة وتعزلها عن الضفة)".

وتابع أن "هذه قرارات مصيرية، وقد نفذناها رغم التهديدات كلها. وقد صادقنا على خطط في (مستوطنة) شاعر هشومرون أيضا. وهذه خطوات تدل على أن تغييرا كبيرا يحصل هنا. وطلبت منا إدارة ترامب أن نأخذ رزمة واحدة كافة المناطق الواسعة في يهودا والسامرة التي نعتزم فرض السيادة عليها، وسيعترفون بهذا الفرض على الفور. وهذا يستوجب عملا لعدة أسابيع، وربما لشهر أو اثنين، للطاقم المشترك".

وأردف أنه التقى مع الطاقم الأميركي لترسيم خرائط الضم، الأسبوع الحالي، في مستوطنة "أريئيل"، وأن "العمل المشترك قد بدأ. وينبغي أن ندرك أن الحديث يدور عن منطقة كبيرة وطول حدودها 800 كيلومتر. وعندما ينتهي ذلك سيتم تنفيذ الضم بشرط واحد".

ومضى يقول: "هو أن أكون رئيس الحكومة. وإذا كان هذا متعلقا ببيني غانتس، الذي صرح بأنه يحتاج إلى اعتراف دولي، وهو يقصد الأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي وفوق الجميع أبو مازن (رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس). هل يعتقد أحد أن أبو مازن سيوافق؟".

وجاء في حديثه "أعتقد أن ثمة أهمية لتنفيذ ذلك فورا في الأشهر الأقرب، ولو كان ذلك لأسباب دولية بإمكان أي أحد فهمها. وتوجد هنا فرصة لمرة واحدة مع تصريح ترامب الذي يقول إنهم سيعترفون بالسيادة من دون علاقة إذا كان الفلسطينيون يوافقون على الخطة ("صفقة القرن")، وهم لا يوافقون عليها طبعا. وبموجب التفاهم الذي توصلت إليه مع الرئيس ترامب وطاقمه، فإننا سنحصل على اعتراف أميركي بهذه السيادة".

وتطرق نتنياهو إلى انتخابات الكنيست، التي ستجري يوم الإثنين المقبل، قائلًا: "يؤسفني أن ’إلى اليمين’ (تحالف أحزاب اليمين المتطرف) لم تشمل حركة عوتسما في قائمتها" في إشارة إلى حزب "عوتسما يهوديت" اليميني الفاشي الذي يطالب بترحيل الفلسطينيين من فلسطين التاريخية كلها".

وأكمل حديثه بالقول:"عملت كثيرًا كي يحدث هذا، ولم أنجح في ذلك"، معتبرا أن اليمين سيخصر 80 ألف صوت سيحصل عليها "عوتسما يهوديت" لكنه لن يتجاوز نسبة الحسم، "ونتيجة لذلك لن يفوز معسكر اليمين وسيصعد معسكر اليسار".

يشار إى أن نتنياهو، تجاهل سؤالًا حول إمكانية تشكيل حكومة وحدة مع غانتس، بعد أن كان طرح حكومة كهذه بعد الانتخابات الماضية في أيلول/سبتمبر الأخير.

_____

ت .ز