شقيق أردوغان و"المحسوبية" بتركيا.. فساد وطلبات توظيف للأقارب

شقيق أردوغان و"المحسوبية" بتركيا.. فساد وطلبات توظيف للأقارب
  عربي ودولي

فتح ميديا - متابعات 

تتواصل "الفضائح" المرتبطة بانتشار "المحسوبية" في حزب العدالة والتنمية بقيادة الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بالتكشف، وآخرها مكالمة كشف تفاصيلها موقع "نورديك مونيتور" الاستقصائي.

ووفق الموقع، فإن محادثة تمت بين مصطفى أردوغان شقيق الرئيس التركي ورئيس هيئة دعم وتشجيع الاستثمار التركية السابق إيلكر آيجي، طلب فيها الأول التوسط لتوظيف أحد الأقرباء البعيدين من أردوغان.

وحصل الموقع على التسجيلات الخاصة بالقضية التي تم التحقيق فيها سنة 2013، ضمن تهم متصلة بالكسب غير المشروع والفساد الذي تورط به رجب طيب أردوغان  الذي كان وقتها رئيسا للوزراء، وانتهى الأمر بإعادة تشكيل جسد النظام القضائي وإغلاق التحقيقات.

وأشارت المكالمة الهاتفية المسجلة بناء على إذن من محكمة إسطنبول في 24 نوفمبر 2012، باتصال بين مصطفى وآيجي، طلب فيه الأول منح فولكان أردور، وهو أحد أفراد عائلة أردوغان، وظيفة بإحدى الشركات التي يقودها أو يتمتع بعلاقات جيدة معها.

ع.ب