استشهاد الأسير سعدي الغرابلي من غزة نتيجة الإهمال الطبي داخل سجون الاحتلال

استشهاد الأسير سعدي الغرابلي من غزة نتيجة الإهمال الطبي داخل سجون الاحتلال
  الخبر الرئيسي

فتح ميديا - غزة -

استشهد الأسير سعدي الغرابلي من قطاع غزة، صباح اليوم الاربعاء، بعد معاناته من المرض في سجون الاحتلال جراء الإهمال الطبي.

وأفاد رئيس هيئة شؤون الأسرى والمحررين قدري أبو بكر، بأن إدارة سجون الاحتلال قد أبلغتهم رسميا،  باستشهاد الأسير الغرابلي (75 عاما) من حي الشجاعية بمدينة غزة في مستشفى "كابلان" الإسرائيلي.

وحول تضارب الأنباء بخصوص استشهاده قبل يومين، أشار أبو بكر إلى أن عائلة الأسير الشهيد الغرابلي قد أبلغت الهيئة الاثنين الماضي عن استشهاده، بعدم ورود معلومات من داخل سجن "ايشل"، وعلى إثر ذلك أرسلت الهيئة محاميا للتأكد من صحة هذه المعلومات من إدارة السجن، التي أكدت لهم أنه في حالة موت سريري.

وحمّل أبو بكر إدارة السجون المسؤولية الكاملة عن استشهاده، وعن تضارب المعلومات حول الوضع الصحي له.

وقرر الأسرى في سجون الاحتلال إغلاق كافة الأقسام  حدادا على روح الشهيد الأسير سعدي الغرابلي، واحتجاجا على سياسة الإهمال الطبي التي تنتهجها إدارة سجون الاحتلال، وتعالت التكبيرات  كافة أقسام سجن النقب تعبيرا عن الغضب ورفضا لسياسة الإهمال الطبي داخل سجون الاحتلال

وطالب الأسرى في داخل السجون الجميع وخاصة فصائل المقاومة التدخل العاجل والسريع لإنقاذ حياة الأسرى المرضى والعمل على إطلاق سراحهم.

ويشار أن الشهيد الغرابلي المعتقل منذ عام 1994 قد واجه جريمة الإهمال الطبي (القتل البطيء) على مدار سنوات اعتقاله، بأدوات وسياسات ممنهجة، مارستها إدارة سجون الاحتلال بحقه، وأبرزها الإهمال الطبي المتعمد، الذي تسبب في استشهاد 69 أسيراً منذ عام 1967، علاوة على سنوات عزله الإنفرادي المتواصلة، والتي ساهمت في تفاقم وضعه الصحي.

_______________

م.ر